وزير التربية بإقليم كوردستان: إغلاق المدارس بات ظاهرة عالمية

1 مانگ پێش ئێستا ژمارەی بینین: 18 جار

أعلن وزير التربية في حكومة اقليم كوردستان آلان حمه سعيد اليوم الأحد، أن الوزارة تسعى إلى إعادة فتح أبواب المدارس والمعاهد التابعة لها بعد عيد الفطر، محذرا في الوقت ذاته من مصير مشابه للهند في حال عدم الالتزام بالإجراءات والصحية والتدابير الوقائية.
وقال حمه سعيد خلال مؤتمر صحفي في مدينة السليمانية، إن "إغلاق المدارس بات ظاهرة عالمية لا تقتصر على الإقليم فقط لأن فيروس كورونا أثر على مرافق الحياة كافة بما فيها التربية والتعليم"، مشيرا الى ان "معالجة هذه المشكلة قد تستغرق وقتا طويل الأمد في حال بقي الفيروس لسنوات أخرى، والأمر ليس بالهين".
واضاف انه "في مقدمة أولويات وزارة التربية الحفاظ على أرواح وسلامة مليوني طالب وطالبة، وتدريسي وموظف يعمل في السلك الرتبوي، لافتا الى ان الوزارة لم تقدم على اغلاق المدارس من فراغ بل استندت الى تقارير وزارة الصحة".
وتابع حمه سعيد، "لن نفتح أبواب المدارس إذا لم نتأكد تماما من الإجراءات والتدابير الوقائية ولن نجازف بحياة مليوني طالب وتدريسي وموظف".

نەخشە دانان و پەرەپێدان لەلایەن تێراتارگێت بۆ زیرەکی دیجیتاڵی و داهێنانەکانی ئای تی