الوطني الكردستاني يدعو الكاظمي لكشف ملابسات 'جريمة بشعة' ارتكبت في بغداد

1 مانگ پێش ئێستا ژمارەی بینین: 14 جار

دعا الاتحاد الوطني الكردستاني، الأربعاء، رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، إلى الإسراع في كشف ملابسات “جريمة بشعة” ارتكبت في منطقة المنصور ببغداد، متهماً من وصفهم بـ”خفافيش الظلام” بالوقوف وراء تنفيذها.
وقالت كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني النيابية، في بيان ، “ندين ونستنكر العمل الاجرامي الذي قامت به خفافيش الظلام بقتل عائلة الصيدلانية شيلان دارا رؤوف في منطقة المنصور ببغداد بأبشع الطرق والتنكيل والتمثيل بجثثهم الطاهرة”.
وتابعت الكتلة أن “هذه الجريمة المروعة التي يندى لها جبين الانسانية، تضاف الى مسلسل الجرائم بحق المواطنين العزل الامنين، ومن هنا فإننا نطالب حكومة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بالاسراع في كشف ملابسات الجريمة البشعة وتقديم الجناة المجرمين الى العدالة ومحاكمتهم لينالوا جزاءهم العادل وعدم التهاون في ذلك وتحمل المسؤولية في القصاص من القتلة”.
ودعت الكتلة، الكاظمي، إلى “عدم السماح بتكرار تلك الجرائم والتصدي لملف حماية حياة المواطنين ايا كانوا وفي اي مكان”.

نەخشە دانان و پەرەپێدان لەلایەن تێراتارگێت بۆ زیرەکی دیجیتاڵی و داهێنانەکانی ئای تی