نداء الى الجهات المعنية في الحكومة الاتحادية والمنظمات الدولية

2 مانگ پێش ئێستا ژمارەی بینین: 73 جار

للاسف الشديد في الوقت الذي ينشغل فيه المواطنون في كركوك وخورماتو باحياء عيد الاضحى المبارك، تحاول مرة اخرى مجاميع من العرب الوافدين الذين استقدمهم النظام البعثي المقبور في اطار عمليات التعريب، مصادرة اراضي الكورد الاصلاء في عدد من القرى التابعة لقضاء داقوق.
وبهذا الصدد نناشد رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء ووزير الداخلية الاتحادي، والامم المتحدة وجميع المنظمات الدولية والاطراف المعنية بالاسراع في منع هذا الانتهاك والوقوف بوجه محاولات احياء عمليات التعريب في محافظة كركوك والتي تسهم في زعزعة الاوضاع السياسية والامنية وتهدد السلم المجتمعي والعلاقات الازلية بين مكونات كركوك الاصيلة.
اننا في الاتحاد الوطني الكوردستاني نرفض بشدة هذه التصرفات التعسفية ونعتبرها بداية تهديد خطير للعلاقة بين المكونات في كركوك وخاصة بين الكورد والعرب، ونطالب القوات الامنية الاسراع في اعتماد الاجراءات الدستورية وعدم السماح لهذا الانتهاك الصارخ والمنافي للقوانين والدستور.
ونؤكد لجميع الاطراف بأننا لن نسمح بأي شكل من الاشكال التطاول على اراضي وممتلكات الكورد والمكونات الاخرى وسنسلك جميع الطرق السياسية والمدنية للتصدي لهذه المحاولات، وفي هذا السياق يواصل مسؤول مركز تنظيمات كركوك للاتحاد الوطني الكوردستاني ونواب كركوك عن الاتحاد الوطني الكوردستاني جهودهم واتصالاتهم مع رئيس الجمهورية ووزير الداخلية ووزير العدل وقائد المقر المتقدم للعمليات المشتركة في كركوك ومحافظ كركوك وكالة والجهات الاخرى التي تعهدت بحل هذه المشكلة وفق الدستور والقانون.

 المركز الثاني لتنظيمات كركوك للاتحاد الوطني الكوردستاني
2020-7-2

نەخشە دانان و پەرەپێدان لەلایەن تێراتارگێت بۆ زیرەکی دیجیتاڵی و داهێنانەکانی ئای تی